تشهد المدن حول العالم تحولات كبيرة في طبيعة وظائفها وأدوارها، حيث تتوسع هذه الوظائف في التركيز على العنصر البشري وتسهيل وصول مختلف الخدمات إليه في إطار ما يعرف اليوم بالمدن الذكية.

ويقوم مصطلح المدن الذكية على التحول إلى مدن تعتمد على بنى تحتية حديثة ترتكز على وسائل نقل وطرق متطورة والأهم تكنولوجيا معلومات واتصالات تُسهّل من عملية توفير الخدمات للأفراد.

وتعتبر الإمارات من الدول التي اتخذت خطوات إجرائية سريعة ومبتكرة باتجاه الانتقال إلى المدن الرقمية، آخذةً بعين الاعتبار التحولات الاقتصادية والاجتماعية المصاحبة لعملية التحول.

المذيعة : صفية الشحي
الضيف : سعادة / الدكتور سعيد خلفان الظاهري – رئيس مجلس إدارة شركة سمارت وورلد – المدير العام سابقاً لهيئة الإمارات للهوية

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *